كتب – حسن الإسكندراني:

 

غرّد العلامة الدكتور يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، اليوم السبت، بسلسلة تغريدات ضمن مجموعة من الوصايا والنصائح للأمة الإسلامية والعربية نرصدها لحضراتكم كما يلي:

 

"القرضاوي" قال في إحدى تغريداته، ليس هناك عمل أصلح للمخلوق من معرفة خالقه، وعبادة ربه، وإخلاص الدين له؛ شكرًا لنعمته، ووفاءً بحق ربوبيته.

 

وأضاف رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين فى أخرى، أي شيء وجد من فقد الله؟! وأي شيء فقد من وجد الله؟! من وجد الله وجد كل شيء، ومن فقد الله فقد كل شيء.

 

 

وتابع فى ثالثة، مصير كل إنسان ليس بيد كاهن أو قديس.. مصير الناس بأيديهم أنفسهم حسبما تشهد لهم صحائفهم وتحكم لـهم أو عليـهـم موازينهم "كل نفس بما كسبت رهينة".

 

واختتم تغريداته بقولك ليس يكفي أن تكون صالحًا في خاصة نفسك، غافلاً عن فساد غيرك؛ بل المسلم الحق من أصلح نفسه، وسعى في إصلاح غيره.

 

Facebook Comments