طالب المجلس الثوري المصري، المصريين بالخارج بتقديم بلاغات ضد نبيلة مكرم، وزيرة الهجرة في حكومة الانقلاب، بعد تهديدها بذبح المصريين بالخارج ممن ينتقدون الأوضاع المتردية داخل مصر.

وقال المجلس، في بيان له: “نداء لكل المصريين خارج مصر.. بعد أن كَتَمَ السيسي كل صوت داخل مصر غير صوته، وقضى على كل رأي غير رأيه، ها هو يستدير لكي يخمد كل رأي وصوت حرّ خارج مصر.. بالأمس وقفت نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، تخطب في تجمّع لبعض المصريين الكنديين، وهددت المعارضين لكيان السيسي القاتل المستبد “بالتقطيع”.

وأضاف المجلس: “حدث هذا في الوقت الذي قتلت فيه عصابات السيسي بالأمس اثنين من شباب مصر، أحدهما الشهيد عمر عادل في سجن طرة تحقيق، والآخر الشهيد الكيلاني حسن بسجن المنيا”.

واعتبر المجلس أن “ما صرحت به الوزيرة يمثل شروعا في القتل دون سبب، وأنه صادر عن مسئولة في كيان معروف عنه عالميًّا القتل والحرق والخطف والاغتصاب والتعذيب، وتسبب تهديدها في حدوث حالات من الخوف والفزع بين المصريين بالخارج”.

وتابع المجلس: “ندعو كافة المصريين الأحرار بالخارج للقيام فرادى وجماعات بإبلاغ شرطة محل إقامتهم أو التواصل مع محامٍ في أقرب وقت ممكن لاتخاذ اللازم مع هذه الوزيرة، ومحاسبتها على تهديداتها ومنعها من دخول الدول الديمقراطية، وتقديم الحماية لكل المعارضين السلميين لكيان السيسي المجرم المستبد”.

Facebook Comments