اتهم الرئيس التونسي السابق المنصف المرزوقي، المرشح للانتخابات الرئاسية التونسية المقبلة، مصر والسعودية والإمارات، بالتدخل في الانتخابات الرئاسية المقبلة، واصفًا هذا التدخل بـ"الوقح".

وقال المرزوقي، في حوار مع الجزيرة مباشر، "أدعو التونسيين إلى أن يدركوا أن الانتخابات المقبلة هي معركة مزدوجة من أجل استعادة المسار الإصلاحي ضد الفساد، وتثبيت الحقوق والديمقراطية، ولكنها بالأساس معركة من أجل استقلال القرار الوطني، في ظل وجود أشخاص يتصرفون كوكلاء".

وكانت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس قد أعلنت عن قبول ملفات 26 مرشحًا، بينهم امرأتان من بين 97 تقدموا بتسجيل ترشحهم لخوض الانتخابات الرئاسية المبكرة، في 15 سبتمبر المقبل، ومن أبرز المرشحين رئيس الحكومة الحالي يوسف الشاهد والذي ترشح عن حزب "تحيا تونس"، ونائب رئيس البرلمان عبد الفتاح مورو كمرشح عن حركة النهضة، والرئيس التونسي السابق منصف المرزوقي، بالإضافة إلى وزير الدفاع عبد الكريم الزبيدي كمرشح عن حزب "نداء تونس" الذي كان ينتمي له الرئيس التونسي الراحل الباجي قايد السبسي.

وكذلك ضمت القائمة رجل الأعمال نبيل القروي رئيس حزب "قلب تونس"، والمهدي جمعة رئيس حزب "البديل التونسي" ورئيس الحكومة الأسبق، وناجي جلول وزير التربية الأسبق والأمين العام السابق لحزب نداء تونس، والذي ترشح كمستقل، ومحسن مرزوق رئيس حزب "مشروع تونس"، بالإضافة إلى حمادي الجبالي، كما ضمت القائمة امرأتين هما عبير موسى رئيسة حزب الدستوري الحر، وسلمى بنت محمد اللومي والتي كانت قيادية بحزب "نداء تونس" والتي ترشحت في تلك الانتخابات عن حزب "الأمل".

Facebook Comments