كتب سيد توكل:

لليوم الخامس على التوالي والفصائل المقاتلة تواصل تقدمها في حي المنشية بدرعا ضمن معركة "الموت ولا المذلة" وسط سقوط المزيد من القتلى في صفوف قوات الأسد ومليشياته، في حين كثف الطيران الروسي غاراته على الأحياء والقرى المحررة ما أسفر عن خروج 6 مشافي عن الخدمة وإعلان مناطق في درعا منكوبة بالكامل.

وأسفرت الغارات العنيفة من قبل الطائرات الحربية الروسية ومروحيات النظام على قرى درعا عن خروج 6 مشافي عن الخدمة خلال الساعات الـ24 الماضية، حيث تم استهدافها بأكثر من 60 غارةً وبرميلاً متفجراً، كما أعلن مجلس مدينة درعا المحلي أن المناطق التي يسيطر عليها هناك مناطق منكوبة بالكامل.

وأفاد ناشطون بأن الفصائل المقاتلة تمكنت من تحرير نقاط جديدة وسيطرت على 90% من حي المنشية كان آخرها نقطتي "مخبز الرحمن وروضة العروج" داخل حي المنشية.

في هذه الأثناء انتشرت صور قتلى المليشيات الشيعية وقوات الأسد  داخل الحي، حيث أعلن عن مقتل العقيد ثائر كامل ريحانة وهو من مدينة جبلة في معارك حي المنشيه بدرعا البلد، كما أعلنت غرفة عمليات البنيان المرصوص عن مقتل 30 عنصراً من قوات الأسد  في الـ24 ساعة الماضية بينهم ضباط.

وأطلقت الفصائل الثورية المنضوية في غرفة عمليات "البنيان المرصوص" الأحد الماضي معركة، تحت اسم "الموت ولا المذلة"، بهدف السيطرة على مواقع للنظام في مدينة درعا، حيث أكد مراسلون أن الثوار يسيطرون الآن على أكثر من 60% من حي المنشية.

Facebook Comments