كتبت – علياء عبد الفتاح

قال الباحث صالح النعامي -المتخصص في الشأن الإسرائيلي-: إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو حث العالم على دعم الانقلاب خشية وقوع الجيش المصري في يد الإسلاميين، ولفت النعامي إلى أن دعوة نتنياهو تأتي على الرغم من أن 60% من الضباط القتاليين في الجيش الصهيوني متدينون.
 

أضاف النعامي أن وزير الخارجية الصهيوني أفيجدور ليبرمان قد أعلن أن عام 2013 كان عامًا رائعًا؛ لأنه شهد انحسار مخاطر الربيع العربي في إشارة إلى الانقلاب العسكري والثورة المضادة على ثورة يناير.

قال النعامي -أمس على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"-: للأسف، كل عربي يتابع ما يقوله المعلقون الصهاينة على ترشيح السيسي يشعر بالخزي من مستوى سخريتهم وشماتتهم بما آلت له الأوضاع في مصر، مضيفا أن الصهيوني بن اليعازر قاتل الأسرى المصريين يعبر عن اشتياقه -حتى اليوم- لولائم السمك التي كان يقيمها له نظام مبارك الذي يحاكم قضاته مرسي الآن.

عبر النعامي عن تخوف قادة إسرائيل من فشل "السيسي" في حكم البلاد عقب انقلابه، مضيفا أن وزير الحرب الصهيوني الأسبق بن اليعازر قال للإذاعة العبرية: ترشح السيسي خطأ كبير، وقد يمهد الطريق أمام عودة الإخوان لحكم مصر، داعيا السيسي للتراجع عن الترشح؛ لأن فشله كرئيس سيسقط المنظومة التي أسقطت الإخوان، مما يعيدهم للحكم.
 

Facebook Comments