تنظر محكمة جنايات، اليوم الخميس، إعادة محاكمة 5 متهمين من رافضي الانقلاب العسكري، كانوا هاربين وحُكم عليهم بالإعدام من محكمة أول درجة، في القضية المعروفة إعلاميا باسم "أحداث اقتحام قسم كرداسة"، والمتهمين فيها باقتحام وحرق وقتل ضباط وجنود مركز شرطة كرداسة خلال شهر أغسطس عام 2013.

 

كانت محكمة جنايات الجيزة -أول درجة- قضت في 2 فبراير2015، بالإعدام شنقا على 183 معتقلا من رافضي الانقلاب العسكري، ومعاقبة طفل "حدث" بالحبس 10 سنوات وبراءة اثنين وانقضاء الدعوى لاثنين آخرين لوفاتهما داخل المعتقلات، في القضية المذكورة.

وحوكم وقتها في القضية 188 معتقلا من رافضي الانقلاب العسكري، ومن بينهم 151 متهما محبوسا، و37 هاربا، ومتهمين متوفيين، قبل أن يتم القبض على 5 متهمين آخرين.

Facebook Comments