رامي ربيع
روت أم عمار، زوجة أحد المعتقلين بسجن العقرب، تفاصيل الانتهاكات الأخيرة التي يتعرض لها المعتقلون عقب عودتهم من تحقيقات النيابة أو جلسات المحاكمات، وإجبارهم على الخضوع لجهاز الكشف بأشعة إكس، ما قد يعرضهم للإصابة بالسرطان.

وأضافت أم عمار- في مداخلة هاتفية لبرنامج "القضية" على قناة مكملين- أن "عددًا من المعتقلين أضربوا عن الطعام بسبب تلك الانتهاكات، منهم المعتقل طارق أبوالعزم، ونبيل عبدالمنعم وهو مصاب بالقلب، وطارق السيد وهو مصاب بضيق في الصمامات، ويسري نوفل أقدم المعتقلين بالعقرب، واعتقل عام 1981، وهو مصاب بالسكر، ووليد رفعت وهو مصاب بالربو".

وأوضحت أم عمار أن المجلس القومي لحقوق الإنسان لا يولي الشكاوى المقدمة أي اهتمام، ولا يهتم بأحوال المعتقلين، ويقتصر دوره على تلقي الشكاوى ووضعها بالأدراج.

Facebook Comments