واصل أهالى قرية القرين بمحافظة الشرقية فعالياتهم الثورية السلمية الرافضه لحكم العسكر وانقلابهم الدموي، وانتفضوا اليوم الجمعة في مسيرة حاشده مع بدء فعاليات أسبوع "الصمود وفاء للشهداء" وسط مشاركة واسعه من شباب ضد الانقلاب ونساء ضد الانقلاب.

وارتدى الشباب طراطير سخرية من عدلى منصور المعين من قائد الانقلاب، وقراراته الباطله مرددين الهتافات والشعارات الرافضه للعسكر وحكومتهم ومطالبين بمحاكمة كل من تورط في قتل الشباب الذين خرجوا بكل سلميه رفضا للانقلاب العسكرى في جميع ميادين الحريه.

جابت المسيرة الشوارع والاحياء بالقرين وشهدت تفاعلا كبيرا من الاهالى الذين اكدوا على استمرار الفاعاليات وفاء لدماء الشهداء حتى عودة الشرعيه والكرامه الانسانيه.

Facebook Comments