شنت ميليشيات الانقلاب العسكري الدموي حملة اعتقالات مسعورة ضد المارة بشوارع مدينة الواسطي ضمن مسلسل الممارسات القمعية غير المسبوقة ضد أهالي محافظة بني سويف المؤيدين للشرعية والرافضين للانقلاب .

وقامت الميليشيات باعتقال سيدة بسبب زيها الاسلامي وسحلها واقتيادها الي سيارة الشرطة، كما تم اعتقال العشرات من الأهالي والاعتداء عليهم وسط تواجد مكثف للبلطجية المدججين بالاسلحة.

يذكر ان ميليشيات الانقلاب قامت باعتقال العشرات بمدينة الواسطي قبل أن تفض التظاهرة، ومن بين المعتقلين: محمود فواد – صفط الشرقية ومحمد سيد عبدو – جزيرة المساعدة ومحمد سيد شحاته وعمر الديب وبلال عنتر ومحمود هشام وعبد الرحمن محمد وجميعهم من مدينة الواسطي.
 

Facebook Comments