أحمد نبيوة

قال الدكتور ثروت بدوي – الفقيه الدستوري – إن الشعب المصري يعيش حالياً مرحلة خطيرة في ظل الانقلاب العسكري الدموي، تشهد حالة من الإنهيار في كافة مرافق الدولة مثل التعليم والمواصلات والصحة والأمن.

وأضاف بدوي – خلال برنامج علي مسئوليتي علي فضائية الجزيرة مباشر مصر – أنه ناشد المخلوع مبارك منذ سنوات طويلة بأن يتبين له الحقيقة بأنه سيترك تركة مثقلة بالديون والمشاكل وسيصعب على من ياتي خلفه حلها، مشيراً إلى أن الشعب لم يعد شعبا واحدا الآن بسبب اختلافنا.

وأكد الفقيه الدستوري، علي أن الامور تسير من سئ إلي أسوأ بعد تنحي المخلوع مبارك مما أدي الي وجود فصائل تتمتع بمزايا منهم الاعلام والقضاء والجيش ورجال الاعمال وترتب علي ذلك تعارض أهدافهم مع شباب الثورة ، والامر يتطلب قوي جريئة وفدائية لمواجهة المستفيدين من النظام السابق.

وانتقد بدوي تشكيل لجنة الخمسين التي ادعت انها من كل اطياف المجتمع لكنها جاءت من فصيل واحد كله مؤيد للانقلاب العسكري، مستنكرا تباهي اعضائها بانهم شاركوا في دستور وانهم وضعوا ما يزيد عن مئاتين مادة بينما بعض الدول ليس لها مواد دستور بل هي مبادئ عامة مثل بريطانيا وغيرها من الدول .
 

Facebook Comments