نفى الدكتور أحمد بديع -القيادى بحزب الوطن، عضو التحالف الوطنى لدعم الشرعية- ما تداولته بعض المواقع الإخبارية عن طرح التحالف لمبادرة تتضمن تقديم تنازلات بشأن عودة الشرعية، وعودة الرئيس مرسى، مؤكدا أن هذه الأخبار اجتهادات صحفية لعدد من الصحفيين، مؤكدا أن التحالف مُصر على استرداد الشرعية والمسار الديمقراطى كاملا.

وأضاف بديع -فى حواره للجزيرة مباشر مصر- أن الغرض من محاكمة الرئيس الشرعى الدكتور محمد مرسى وقيادات الإخوان هو تشويه الثورة، مؤكدا أن هذه المحاكمات سياسية بالمقام الأول.

وأوضح بديع، أن التحالف سيواصل الحراك الثورى على الأرض لإسقاط الانقلاب، وتحرير مستقبل الشعب المصرى من يد الانقلابيين، لافتا إلى أن الانقلاب يهدف للحصول على أحكام قضائية ضد الرئيس مرسى وقادة الإخوان بهدف استخدامها لمساومة التحالف بعد ذلك.
 

Facebook Comments