رامي ربيع
قال علي عبدالعال، رئيس برلمان الانقلاب: إن مراقبة وسائل الإعلام والصحافة وموقعي فيسبوك ويوتيوب وغيرهما من المواقع، تأتي ضمن إجراءات حالة الطوارئ، وأن أي شخص ييخرج عنها سيتم تطبيق القانون عليه.

وأضاف عبدالعال- في الجلسة العامة لبرلمان الانقلاب اليوم الإثنين- أن قانون الطوارئ ينص على ضبط الأداء الإعلامي والصحفي؛ بدعوى ضبط محددات الأمن بالشارع المصري، قائلًا: "أي شخص سيخرج عن منظومة الطوارئ سيتم تطبيق القانون عليه".

وحول مواقع التواصل الاجتماعي، قال عبدالعال: "القانون ينظم آليات العمل بها، وأي استعمال سيئ لها سيضع أصحابها تحت طائلة القانون"، زاعما أن كل الدول الأوروبية تنظم آليات العمل الإعلامي والصحفي.

Facebook Comments