كتب: أسامة حمدان

أرسل على عبدالعال -رئيس برلمان الانقلاب العسكري- قُبلة لنواب الدم مع بداية مناقشة قانون القيمة المضافة، كنوع من أنواع المداعبة قبل إقرار جباية جديدة تستنزف أقوات المصريين وهي ضريبة "القيمة المضافة".

وقد رفضت النائبة ببرلمان الانقلاب ناديه هنري، عضو تكتل 25-30 البرلماني، مشروع قانون الضريبة على القيمة المضافة.

وقالت هنري إن "هذا القانون للدمار.. والحكومة تفتقر لآليات تطبيقه".

واستطردت: "أن هذا المشروع سيعانى منه الطبقة الوسطى وسيؤدي إلى انكماش اقتصادى خطير".

Facebook Comments