تظاهر ثوار الشرقية، اليوم بعد صلاة الجمعة، وخرجوا في مسيرة حاشدة انطلقت بقرية العدوة، مسقط رأس الرئيس محمد مرسي، للتنديد بالانتهاكات المتصاعدة بحق المعتقلين داخل سجون العسكر، والتي وصلت إلى حد القتل بالإهمال الطبي والتعذيب.

رفع المشاركون في التظاهرة، صور الرئيس مرسي وشارات رابعة العدوية إلى جانب لافتات تندد بقتل داخلية الانقلاب عمدًا لاثنين من المعتقلين خلال أيام عيد الفطر المبارك، أحدهما من محافظة الشرقية وهو الشهيد عبد الرحمن ضيف، الذي قُتل بالإهمال الطبي بمركز شرطة ههيا، بالإضافة إلى الشاب وائل محمود السباعي من الجيزة، والذي قتل جراء التعذيب الممنهج بسجن 440 بوادي النطرون، مرددين هتافات تطالب بالإفراج الفوري عن كافة المعتقلين، وأخرى تطالب بالقصاص من السيسي.

Facebook Comments