اعتقلت قوات أمن الانقلاب بالقاهرة، اليوم الأحد، الدكتور عبد الخالق فاروق، الخبير الاقتصادي، وتم اقتياده إلى قسم الشروق؛ وذلك في حلقة من مسلسل الاعتقالات المسعورة بحق المواطنين والشخصيات العامة من كافة الاتجاهات السياسية.

كانت مليشيات الأمن الوطني قد صادرت، يوم الأحد 14 أكتوبر الجاري، كتاب عبد الخالق فاروق بعنوان “هل مصر بلد فقير حقا؟” من مطبعة دار السلام، وقامت بمداهمة المطبعة واعتقال صاحبها “إبراهيم الخطيب”، وعرضه على نيابة دار السلام الجزئية التي قررت إخلاء سبيله.

ويتناول الكتاب الوضع الاقتصادي المتردي في مصر في ظل حكم العسكر وسيطرة رأسمالية المحاسيب، حيث يرد المؤلف على تصريحات أدلى بها قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي في أحد مؤتمرات الشباب، العام الماضي، زعم خلالها أن مصر دولة فقيرة ومواردها شحيحة.

Facebook Comments