قال الدكتور إبراهيم عطا، رئيس الإدارة المركزية للتنبؤات والتحاليل بهيئة الأرصاد الجوية: إنه من المتوقع أن يسود اليوم الخميس طقس شديد الحرارة، لافتًا إلى أنها أقوى موجة حارة في 2019 حتى الآن.

وحذّرت هيئة الأرصاد الجوية الصائمين من التعرض المباشر لأشعة الشمس، خاصة وقت الظهيرة، نظرا لما يسببه هذا الارتفاع من فقدان الماء من الجسم، مؤكدة ضرورة تناول كمية كبيرة من الماء والسوائل من الإفطار إلى السحور، خاصة بالنسبة للعمال والمضطرين للسفر في هذه الأوقات الحارة، واستخدام المظلات الشمسية ونظارات الشمس في حالة الخروج والتعرض لأشعة الشمس مباشرة.

45 درجة مئوية

ويتوقع خبراء هيئة الأرصاد الجوية أن تصل درجة الحرارة، اليوم الخميس، إلى 45 درجة مئوية، على أغلب المحافظات.

الدكتور محمود الشربيني، أستاذ العناية المركزة والخبير فى طب الحالات الحرجة، حذر من صيام كبار السن والأطفال في هذا الطقس شديد الحرارة، وكذلك مرضى القلب والشرايين والذبحة الصدرية، ومن أُجريت لهم جراحات بالمخ وعمليات القلب المفتوح أو تركيب دعامات لهم، ومرضى جلطات المخ، والمرضى الذين يعانون من ارتفاع أو انخفاض فى ضغط الدم، ومرضى السكر والكلى والكبد.

كما حذر من نوبات التشنج الحرارى الناتج عن التعرض المباشر لحرارة الشمس، موضحا أن هذه التشنجات عبارة عن تقلصات لا إرادية تحدث للعضلات ويصاحبها صداع وغثيان وقيء، وقد تؤدى إلى غيبوبة، وطالب بعدم بذل أي مجهود شاق أو ممارسة الرياضة أثناء الصيام في ظل الارتفاع غير المسبوق في درجات الحرارة، حيث يفقد الجسم كمية كبيرة من الماء، الذي يشكل من ٦٠ إلى ٧٠ في المائة من وزن جسم الإنسان، وعليه فإن عملية إدارة هذه الكمية من الماء داخل الجسم يعد مسألة في غاية الأهمية.

ضربة شمس

فى حين حذرت وزارة الصحة من التعرض المباشر للشمس، الأمر الذي قد ينتج عنه الإصابة “بضربة شمس”، والتي وصفها الدكتور علاء عيد، رئيس قطاع الطب الوقائي، في تصريحات صحفية، بأنها تعد من الطوارئ الطبية، ومن أهم أسباب الوفيات.

فى سياق آخر، أكدت عدة دراسات أنه نتيجة ميل محور الأرض، فإن الإنسان لا يشعر بحرارة الجو لاقتراب الأرض من الشمس أثناء دورانها حولها، حيث تبتعد أكثر فأكثر إلى أن تصل لأبعد نقطة ممكنة عنها (نقطة الأوج) في شهر يوليو من كل عام، فيما تقترب الأرض من الشمس في الشتاء وتكون في أقرب نقطة لها في شهر يناير الماضي.

Facebook Comments