وزير التعليم الانقلابي طارق شوقي يقف فى صف لصوص السيسي، الذين لا يتورعون عن سرقة الشعب والتلاعب بمقدراته واستنزاف جهوده وحرمانه من حقوقه.

فى هذا السياق تقدم عمرو عبد السلام، المحامي، بصفته وكيلا عن جمال محمود عبد الجليل حسانين، كبير المعلمين بإدارة غرب الفيوم التعليمية ومؤلف الخطة القومية لهيكلة التعليم قبل الجامعي، ببلاغ لنائب عام الانقلاب نبيل صادق، طالب فيه بفتح تحقيق واستدعاء وزير التعليم للمثول أمام جهات التحقيق؛ لسماع أقواله في الاتهام الموجه إليه حيال الواقعة المنسوبة إليه، وإحالته للمحاكمة الجنائية على ضوء ما تسفر عنه التحقيقات مع قبول طلب الادعاء المدني المؤقت للمبلغ، والذي يقدره بعشرة ملايين جنيه جبرا للأضرار المادية والأدبية التي لحقت به؛ نتيجة قيام المبلغ ضده بالاستيلاء على مشروعه المحمي طبقا لأحكام القانون والاتفاقيات الدولية، على أن يتم إلزام المبلغ ضده بدفع قيمة التعويضات من أمواله الخاصة بعيدا عن أموال الدولة.

وذكر البلاغ، الذي حمل رقم 10137 واختصم وزير التربية والتعليم الانقلابي بشخصه وبصفته، أنه بتاريخ 4/7/2010 تقدم المبلغ إلى المجلس الأعلى للثقافة، إدارة حقوق المؤلف بالإدارة المركزية للشئون الأدبية والمسابقات، بإيداع مصنف مكتوب تحت عنوان الخطة القومية لهيكلة التعليم قبل الجامعي، والذي يتضمن (هيكلة التعليم الابتدائي إلى المرحلة الأولى من الصف الأول للثالث والمرحلة الثانية من الثالث إلى السادس والتعليم الإعدادي “الإعدادي العام والإعدادية الفنية والرياضية والزراعية والمهنية” والتعليم الثانوي: الثانوية العامة والفنية والرياضية والزراعية والمهنية”، وتم إيداع المصنف برقم 201000085 بتاريخ 4/7/2010.

دراسة متخصصة

وتابع أنه بتاريخ 22/6/2011 قام المبلغ بتسليم مشروعه إلى مكتب الوزير وتم تسليمه برقم 1597 وبتاريخ 4/7/2011، تم الرد على المبلغ بالعلم بأن ما جاء بالمقترح المقدم منه مقبول من حيث المبدأ، إلا أنه يحتاج إلى دراسة متخصصة والتعاون بين الجهات المعنية لإعداد القانون المناسب لهذا المشروع.

وأوضح أن المُبلّغ ظل يتردد على أروقة مكاتب وزراء التربية والتعليم والمسئولين بالوزارة لعقد الاجتماعات معهم لتنفيذ مشروعه الذي قوبل بالترحاب والوعد بتنفيذه؛ نظرا لأهميته البالغة في النهوض بالتعليم داخل مصر، وحيث إن ما ورد بالخطة القومية لهيكلة التعليم بالنسبة لمرحلة رياض الأطفال “تبدأ من سن 5 سنوات وهي إجبارية لجميع أطفال الجمهورية ويدرس فيها أفضل برامج ومقررات kg1<2 مع حفظ قصار السور من القرآن الكريم، والتركيز على مخارج الحروف وعدم وجود اختبارات، ولكن يوجد ملف إنجاز لكل طالب يهتم بالجوانب السلوكية والاجتماعية والصحة النفسية للطفل، بالإضافة إلى المرحلة الأولى من التعليم الابتدائي الصف الأول ويدرس مناهج وبرامج الصف الثاني الابتدائي و4 تقويمات خلال العام تمثل 30% واختبار الفصل الدراسي الأول والثاني يمثل 70% من التخطيط الهيكلي للمرحلة الثانوية والصف الأول الثانوي.

رياض الأطفال

وأشار البلاغ إلى أن المبلغ فوجئ بقيام المبلغ ضده بالإعلان عن تطوير المنظومة الجديدة للتعليم بمرحلة رياض الأطفال والثانوية العامة، وقام بالاستيلاء على أجزاء من الخطة القومية لهيكلة التعليم المملوكة للطالب، ونسبها إلى نفسه ومستشاريه وبدأ في تطبيقها. ونظرا لأن الخطة التنفيذية بتفاصيلها يحتفظ بها الطالب ولم يسلمها إلى الوزارة فلم يستطيعوا تنفيذها على الوجه السليم الذي أعده المبلغ، وتم تنفيذها بطريقة مشوهة أضرت بمشروع المبلغ، وقد حاول المبلغ فور علمه بالاستيلاء على مشروعه القومي مقابلة المبلغ ضده، إلا أنه قد أصدر تعليماته لأمن الوزارة بعدم السماح للمبلغ بالدلوف إلى مبنى الوزارة خوفا من المواجهة.

وأكد البلاغ أنَّ ما ارتكبه المبلغ ضده يشكل جريمة الاعتداء على حقوق الملكية والإبداع الفكري المجرم بالمادة 181/7 بالقانون رقم 82 لسنة 2002، والتي تنص على أنه “مع عدم الإخلال بأي عقوبة أشد في قانون آخر يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن شهر وبغرامة لا تقل عن خمسة آلاف جنيه ولا تجاوز عشرة آلاف جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين: الاعتداء على أي حق أدبي أو مالي من حقوق المؤلف أو من الحقوق المجاورة المنصوص عليها في هذا القانون”.

وزراء حرامية

وعلى شاكلة وزير التعليم الانقلابي، تورط عدد من وزراء السيسي في قضايا سرقة أموال الشعب المصري، كوزير التموين الانقلابي السابق خالد حنفي، الذي تورّط في إهدار ملايين الجنيهات على الشعب المصري في قضية فساد صوامع القمح، والإقامة في فندق فاخر من جيب الشعب المصري.

وضمن الفاسدين أيضًا وزير زراعة الانقلاب السابق عصام فايد، المتورط في جريمة فساد مالي، وقُبض عليه ثم أطلق سراحه في ظل حماية السيسي الفاسد الأكبر.

Facebook Comments