أجلت محكمة جنايات القاهرة، اليوم الثلاثاء، الجلسة الثانية عشرة، بإعادة محاكمة المعتقلين في القضية الهزلية المعروفة إعلاميًا بـ"غرفة عمليات رابعة"، بعد إلغاء أحكام الإعدامات الصادرة من محكمة أول درجة بحق عدد من المعتقلين، إلى جلسة 2 يناير المقبل للمرافعات، بناء على طلب الدفاع.

 

كما أجلت المحكمة ذاتها، سادس جلسات محاكمة 9 من رافضي الانقلاب العسكري، بالقضية التي أطلق عليها إعلاميا اسم "خلية وجدي غنيم"، إلى جلسة 15 يناير المقبل، للاستعداد للمرافعة، وسماع الشهود.

 

وأجّلت محكمة جنايات القاهرة، محاكمة 213 معتقلاً من رافضي الانقلاب العسكري، بهزلية "أنصار بيت المقدس"، إلى جلسة 20 ديسمبر الجاري.

 

وجاء قرار التأجيل لتغيب شهود الإثبات عن الحضور، وقررت المحكمة تغريم شهود الإثبات المتغيبين مبلغ ألف جنيه لكل منهم على حدته، وذلك لتغيبهم عن الحضور دون عذر.

 

Facebook Comments