أجلت الدائرة الـ11 بمحكمة جنايات القاهرة، برئاسة الانقلابي محمد شيرين فهمي، إعادة محاكمة الرئيس محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب، و23 آخرين فيما تعرف بهزلية “التخابر مع حماس” لجلسة 28 مايو لاستكمال مرافعة الدفاع.

ولفقت نيابة الانقلاب للوارد أسماؤهم في القضية الهزلية اتهامات تزعم التخابر مع منظمات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الدفاع عن البلاد لدولة أجنبية، وتمويل ما يسمى بالإرهاب، والتدريب العسكري، وارتكاب أفعال تؤدي إلى المساس باستقلال البلاد ووحدتها وسلامة أراضيها.

وألغت محكمة النقض، في وقت سابق، أحكام الإعدام والمؤبد بحق الرئيس محمد مرسي و23 آخرين في القضية، وقررت إعادة المحاكمة الهزلية.

فيما قضت محكمة جنايات دمنهور طوارئ، اليوم بالبراءة في إعادة محاكمة “أبوالفتوح زبادي” والمهندس “طه إسماعيل”، بعد قبول تظلمهما وإلغاء الحكم الصادر بحقهما بالحبس ثلاث سنوات.

كانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلتهما بتاريخ 7 يناير 2018، ولفقت لهما اتهامات تزعم الانضمام لجماعة محظورة أسست على خلاف أحكام القانون.

أيضًا قررت محكمة الجنايات اليوم بإخلاء سبيل بتدابير احترازية لجميع المعتقلين المعروضين في جلسة اليوم بـ4 قضايا هزلية بينهما الصحفي أحمد زهران بالقضية 359 لسنة 2017 و القضية 316 لسنة 2017 من الدائرة 15 وأحمد جابر بالقضية 598 و9 معتقلين بالقضية 760 لسنة 2017.

كما صدر قرار بإخلاء سبيل كل من مصطفي محمود ورزق سمير في القضية 11586 قسم الجيزة وإخلاء سبيل محمد سيد داود حسين في القضية 1869 عين شمس من الدائرة 29 جنايات القاهرة وقرار بإخلاء سبيل الشاب إسلام الحضري في قضية بالإسكندرية بضمان محل الإقامة.

يأتي قرار إخلاء سبيل المعروضين بتدابير احترازية، كبديل عن الحبس الاحتياطي بعد فترات طويلة من الحبس للأشخاص المفرج عنهم بقرارات من نيابة الانقلاب.

Facebook Comments