دعا تجمع المهنيين السودانيين وقوى الحرية والتغيير في السودان إلى إضراب شامل في المؤسسات وكافة القطاعات يومي الثلاثاء والاربعاء المقبلين، ردا على مماطلة المجلس العسكري في تسليم السلطة للمدنيين.

وقال التجمع، عبر حسابه على تويتر: “إطلاق نداء تشكيل لجان الإضراب داخل المؤسسات والشركات والقطاعات المهنية والحرفية وعمل دعائي داخل المؤسسات والشركات والقطاعات للإضراب يومي الثلاثاء والأربعاء ٢٨ و٢٩ مايو ٢٠١٩ مع مواصلة حملة التوقيع على دفتر الحضور الثوري”.

وأضاف التجمع: “مواكب لجان الأحياء بالعاصمة القومية والمدن إلى القيادة العامة لقوات شعبنا المسلحة وغيرها من ساحات الاعتصام بالأقاليم، والدعوة للإضراب السياسي يومى الثلاثاء والأربعاء ٢٨ و٢٩ مايو ٢٠١٩ تحت شعار السلطة المدنية م مواصلة الإضراب السياسي لمدة يومين والاتجاه لميادين الاعتصام بالعاصمة القومية والأقاليم وتفعيل خيمة العصيان داخل الأحياء واختيار اللجان التمهيدية للعصيان المدني”.

وتابع: “شعبنا العزيز نبلغكم بأن دفتر الحضور الثوري رُفع تمامه للثوار بإتجاه التحضير للإضراب السياسي والعصيان المدني، وهو عمل مقاوم سلمي أُجبرنا على المضي فيه والتصميم على إنجازه بقوة الشعب وضمير مواطنه اليقظ. في هذه اللحظة من عمر البلاد لم يعد هناك مناص من استخدام سلاح الإضراب العام.

واستطرد: “شعبنا الأبي، نحييكم وأنتم تصيبون المجد كفوفاً مجتمعة وكثيرة، فلن يصيب المجد كف واحد، وما بيانات التأييد والالتزام بتنفيذ الإضراب العام إلا لإماطة الأذى عن طريق الثورة ودفع عجلتها وفق مبدأ القيادة الجماعية الذي رفعناه شعاراً ونريد أن نطبقه عملاً”

تأتي هذه التطورات بالتزامن مع إعلان وكالة الأنباء السعودية، الجمعة، عن عقد محمد بن سلمان اجتماعا مع نائب رئيس المجلس العسكري السوداني محمد حمدان دقلو “الشهير بحميدتي” خلال زيارة الاخير للملكة.

Facebook Comments