حذر مركز السموم بكلية الطب جامعة الإسكندرية من تدول دواء بالسوق المحلي يصيب الأطفال بحالات تشنج واضطراب في الوعي تستدعي دخوله العناية المركزة.

وقال المركز، في بيان له، إن المركز يستقبل عددا من حالات التسمم الناتج عن صرف الدواء بالخطأ للمريض، نظرا لتشابه الأسماء بين دواء “Apidone Syrup” الخاص لعلاج الحساسية وبين دواء يسمى “Apexidone Syrup” الخاص بعلاج فرط الحركة وأعراض عصبية أخرى، والذي يتم صرفه بالخطأ بدلا عن الدواء الاول.

وأضاف المركز أن “صرف الدواء الخاطئ يؤدي إلى إصابة الاطفال بأعراض عصبية وتشنجات واضطراب في درجة الوعي تستدعي وضع المريض على جهاز تنفس صناعي ودخوله عناية مركزة، مطالبا الأطباء بمراعاة الخط عند كتابة الوصفة الطبية”.

وأكد المركز أنه مع تكرار الموقف مرارًا، وجب التنبيه، أنه عند صرف أي دواء فعلى الصيدلي أخذ التاريخ المرضى عن حالة المريض أو التواصل تليفونيا مع الطبيب للتأكد من صحة الدواء، كما على الطبيب مراعاة الخط عند كتابة الروشتة الطبية.

وطالب المركز الأمهات بقراءة النشرة الداخلية للتأكد ما إذا كان الدواء مناسبًا لحالة المريض، وسرعة التوجه بالطفل لمركز السموم في حالة حدوث هذا الخطأ.

Facebook Comments