أكد أهالي طالبات المنصورة الثلاث المعتقلات في سجون الانقلاب العسكري الدموي، وهن يسرا ومنة وأبرار، تعرض بناتهن للاعتداء من جانب قوات أمن الانقلاب، مشيرين إلى أن حالتهن الصحية تدهورت خلال الفترة الماضية.

وأوضح أهالي الطالبات في بيان لهم اليوم:" فوجئنا أمس خلال زيارتنا للبنات في سجن المنصورة العمومي بتدهور حالتهن الصحية خاصة منة مصطفى التي بدا عليها إصفراراً حاداً على وجهها، وصعوبة في الكلام وقد علمنا أنها فقدت الوعي أكثر من مرة خلال الأيام الماضية وأنه قد تم تركيب الجلوكوز لها".
وحمل البيان مسئولية أي ضرر بحق الطالبات لسلطات الانقلاب العسكري الدموي، وطالب بالتدخل العاجل لمنظمات حقوق الانسان، للإطمئنان عليهن، وإنهاء حبسهن لأكثر من 5 شهور، وسط إنتهاكات صارخة لحقوق الانسان.

 

Facebook Comments