كتب- أحمد علي:

 

رحلت إدارة سجن عتاقة بالسويس 14 معتقلاً إلى سجن الزقازيق العمومي ومعتقل اخر إلى سجن جمصة وتم توزيعهم على العنابر التي تتكدس بأعداد فوق طاقتها الاستيعابية وهو ما يزيد من معاناتهم ويهدد بانتشار الأمراض بينهم. 

 

ودانت منظمات حقوقية ما يتعرض له المعتقلون داخل سجن عتاقة بالسويس والزقازيق العمومى  من انتهاكات وجرائم لا تسقط بالتقادم بينها المنظمة السويسرية لحماية حقوق الانسان ومنظمة عدالة التى نشر شكوى الاهالى اليوم الاحد مطالبين برفع الظلم عن ذويهم.  

 

 

والمرحلون هم:

 

1- أحمد محمد مراد 

 

2- السيد علي السيد النجار 

 

3- أحمد فؤاد إسماعيل 

 

4- عمرو عبد المجيب 

 

5- محمود محمد حسين 

 

6- محمد موسى

 

7- محمود صابر 

 

8- أحمد حسيب 

 

9 -عماد حافظ 

 

10- جمعة توفيق جمعة 

 

11- عبدالمبدئ ابوالمعارف عبدالمبدئ

 

12- محمد السيد محمد السيد 

 

13 – ياسر ناجي إمام 

 

14 – السيد علي حسن 

 

15- عبد العزيز جمال متولي إلى سجن جمصة 

 

يشار الى أن سجن الزقازيق العمومي، شهد مؤخرًا اعتداءات من قوات أمن الانقلاب بإشراف ضابط المباحث السفاح أحمد عاطف بعدما عبر المعتقلين عن رفضهم لتكديس الزنازين، والانتهاكات المتصاعدة من قبل إدارة السجن بما يتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان. 

 

وطالب أهالي المعتقلين والمنظمات الحقوقية برفع الانتهاكات وتوفير ما يحفظ للمعتقلين كرامتهم وسلامة صحتهم ووقف الانتهاكات والجرائم التي لا تسقط بالتقادم.

Facebook Comments