كتب حسن الإسكندراني:

كشف موقع "أورينت" السوري، أنه حصل على تسجيلات مسربة تدل على مشاركة طيران الانقلاب المصري في القصف الجوي الذي استهدف بعض المناطق "المحررة" في ريف دمشق ودرعا بسوريا.

وأضاف الموقع، الثلاثاء، أنه حصل على التسجيلات من "مرصد الجنوب" في درعا، ويظهر فيها طيار يتكلم باللهجة المصرية، إلى مركز قيادة الملاحة الجوية في مطار السين بريف دمشق.

وأكد "أحمد أبوعلي" مدير "مرصد الجنوب"، أنه خلال اختراق ترددات الاتصالات اللاسلكية التي تستخدمها الطائرات الحربية مع القواعد العسكرية داخل المطارات لمعرفة تحركاتها وعمليات التنسيق والقصف التي تعتزم تنفيذها، تم رصد اتصالات تؤكد وجود طيارين مصريين يشاركون في عمليات القصف، عبر طائرات حربية وأخرى مروحية حديثة.

وأوضح مدير "مرصد الجنوب" -فى تصريحات صحفية مؤخرا- أن الطيارين المصريين شاركوا في الآونة الأخيرة بعمليات استهداف المناطق السكنية في الغوطة الشرقية ودرعا، حيث تم توثيق يوم السبت الماضي شن طائرة حربية من طراز سوخوي 24، يقودها ضابط مصري على مدينة دوما بالغوطة الشرقية، إلى جانب رصد طائرة حربية من طراز ميغ 23 يقودها أيضًا ضابط مصري استهدفت حي المنشية في درعا البلد، مشيرًا إلى رصد عدة أحاديث دارت بين الطيارين المصريين مع إدارة العلميات.

ولفت إلى أن الطائرات الحربية التي يقودها طيارون مصريون تقلع من مطار السين في القلمون الشرقي بريف دمشق، الأمر الذي يرجح بأن يكون المطار أكبر القواعد العسكرية لتمركز القوات المصرية في ريف دمشق.

 فضيحة جديدة بمجلس الأمن.. مندوب السيسي يصوت بالسلب لـ"كيماوي بشار"

Facebook Comments