رامي ربيع
نفى مركز معلومات مجلس وزراء الانقلاب، الأنباء التي ترددت حول مناقشة وزارة التربية والتعليم بحكومة الانقلاب قرار زيادة مرحلة الثانوية العامة لـ4 سنوات بدلاً من 3 سنوات، وفقا لما نشره الوزير على صفحته الشخصية على موقع "فيس بوك".

وقال المركز، إنه تواصل مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، التي أكدت أن تلك الأنباء غير صحيحة على الإطلاق, وأن عدد سنوات مرحلة الثانوية العامة كما هو دون أي تغيير، موضحةً أن السبب وراء انتشار تلك الشائعة هو وجود حسابات وهمية تحمل اسم الدكتور طارق شوقي, وزير التربية والتعليم بحكومة الانقلاب, على موقع "فيس بوك"، والتى نشرت منشورًا يتضمن "مناقشة الوزير قرار إضافة سنة أخرى للثانوية العامة، وجعلها 4 سنوات بدلا من 3".

وأكدت الوزارة أن هذه الصفحات لا تخص الوزير، مشيرةً إلى أنه تم إبلاغ الجهات المختصة عنها، وسيتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة, علما بأن الحساب الرسمي للوزير على الفيس بوك هو https://www.facebook.com/tshawki.

وأوضحت الوزارة أن نظام الثانوية العامة الجديد- والذي سيتم تطبيقه 2018 / 2019- يهدف إلى تقييم الطلاب طوال الثلاث سنوات مجتمعة بنظام تراكمي، من خلال استخدام نوعين من التقييم, الأول: التقييم القائم على المشاريع على مستوى المدرسة, والنوع الثاني: التقييم القائم على أسئلة الاختيارات المتعددة، والتي سيتم تصحيحها إلكترونيا.

Facebook Comments