كشفت مصادر خاصة لـ”بوابة الحرية والعدالة”، عن تفاصيل اقتحام عشرات الأهالى بكفر الدوار بمحافظة البحيرة، أمس الأربعاء، مقر فرع شركة مياه الشرب، احتجاجًا على انقطاع مياه الشرب عنهم خلال شهر رمضان.

وقال المصدر، الذي رفض ذكر اسمه، إن الأهالى قدموا عشرات الشكاوى لمسئولى الشركة بسبب انقطاع المياه، خاصة فى فترة الظهيرة مع بداية شهر رمضان، وأن المسئولين كانوا يسخرون من شكوى الأهالى بقولهم: “حاضر.. ربنا يسهل، حبنقى نشوف الموضوع ده”. وسط حالة استغراب من المواطنين الذين أكدوا أن الأزمة تشمل كافة السكان، خصوصا مع الحر الشديد الذي تمر به البلاد حاليا.

اللافت أن التصرف الرسمي الوحيد الذي قام به المسئولون هو اعتقال 5 أشخاص بتهمة “اقتحام شركة مياه الشرب بمركز كفر الدوار، وإتلاف بعض محتويات مكتب المدير”. حيث تم اعتقال كل من “عاطف.د.ا، ومحمد.ا.ر.، ومحمد.ع.ص، وأحمد.ط.س، ومحمد.د.ا “، وجارٍ تحرير المحضر اللازم بالواقعة للعرض على النيابة العامة لمباشرة التحقيق.

أزمات مستمرة بلا حل

واشتكى “أحمد. س” من انقطاع المياه المتكرر فى منطقة صفط اللبن، قائلا إن المياه تواصل الانقطاع لليوم الرابع على التوالى، وتم تقديم شكاوى كثيرة لشركة المياه، ولكن لا يوجد رد حتى الآن.

وكذلك يشتكى أهالى منطقة الطوابق بفيصل من انقطاع المياه طوال اليوم، حيث إن المياه تعمل ساعتين فقط يوميا.

وهو ما تعاني منه منطقة الأميرية بمحافظة القاهرة لأكثر من يومين على التوالى، بالإضافة إلى قرية “الوقدة البحرية” التابعة لمركز المراغة محافظة سوهاج التي تنقطع عنها المياه منذ 3 أيام، ومثلها قرية “سفاى” التابعة لمركز أبو قرقاص بمحافظة المنيا، التي لا يجد أهلها مياها للشرب أو الاستحمام وقضاء الحاجة منذ أيام.

ولم يراع مسئولو الانقلاب ارتفاع حرارة الجو وصيام رمضان، حيث شهدت 5 مناطق بالقاهرة، انقطاع مياه الشرب لمدة 14 ساعة كاملة.

رابط دائم