شهد هاشتاج "#علمني_الإمام_البنا" تفاعلًا من جانب روّاد مواقع التواصل الاجتماعي، وأشاد المغردون بالإمام الشهيد حسن البنا، وحرصه على وحدة الأمة وتعليم الناس العقيدة السليمة، وجهده في إحياء الأمل في نفوسهم.

وكتبت أميرة خالد: "الله غايتنا والرسول زعيمنا والقرآن دستورنا والجهاد سبيلنا والموت في سبيل الله أسمى أمانينا، وأن حقائق اليوم هي أحلام الأمس، وأحلام اليوم هي حقائق الغد". فيما كتبت مريم عياش: "علمني أن عماد التربية الربانية هو القلب الحي الموصول بالله تبارك وتعالى، الموقن بلقائه وحسابه، الراجي لرحمته، الخائف من عقابه، وهو المستند الوحيد الذي يقدمه العبد لربه يوم القيامة كوسيلة للنجاة".

#علمني_الأمام_البنا
ألله غايتنا والرسول زعيمنا والقرآن دستورنا والجهاد سبيلنا والموت في سبيل ألله اسمي امانينا

— اميرة خالد (@AmiraKhaled404) October 14, 2019

وكتب عمر المختار: "علمني أن الأمة الضائعة لا تحتاج لمن يجلس بجوارها ليبكي عليها، وإنما تحتاج لمن ينهض ليأخذ بيديها، وأنه بالحب تملك قلوب الناس.. كن كالشجر يرميه الناس بالحجر.. فيعطهم أفضل الثمر". فيما كتب قلم رصاص: "علمني أنه قد قطعنا العهد ألا نقبرا.. أو نرى القرءان دستور الورى.. كل شيء ما سوى الدين هباء.. يا رسول الله قم فانظر جنودا.. لن يكونوا في الورى إلا أسودا.. كرهوا العيش على الأرض عبيدا.. ورأوا فيك نعيما لن يبيدا.. إنهم أُسْد الورى رمز الفداء.. حبذا الموت يريح البائسين ويرد المجد لمستعبدين".

#علمني_الامام_البنا….
أن الأمة الضائعة لا تحتاج لمن يجلس بجوارها ليبكي عليها…
وإنما تحتاج لمن ينهض ليأخذ بيديها!!

— عمر المختار (@MR33_uod) October 14, 2019

وكتب أحمد شاكر: "علمني أن الله غايتنا، ورسولنا زعيمنا وقدوتنا، وجهادنا سبيلنا، والموت في سبيل الله أسمى أمانينا.. وعلمني أن لله ملك السموات والأرض، وأن المقادير والأمور كلها تجري بمشيئة الله، وأن لكل شيء قدرا". فيما كتبت رؤية: "علمني أن طريق التحرير يبدأ من صلاة الليل وتلاوة الأذكار والأوراد، وصلاة النافلة، وطهارة الباطن، ورقة القلب، وسلامة الصدر، وأداء حق الأخوة الإيمانية، ثم بعد ذلك لن يمنعك عن استعادة مجد أمتك بشر ولا حجر.. فالمحررون للعالم لا بد وأن يحرروا أنفسهم أولا".

#علمني_الامام_البنا
أن طريق التحرير يبدأ من صلاة الليل وتلاوة الأذكار والأوراد، وصلاة النافلة، وطهارة الباطن، ورقة القلب، وسلامة الصدر،وأداء حق الأخوة الإيمانية، ….ثم بعد ذلك لن يمنعك عن استعادة مجد أمتك بشر ولا حجر…فالمحررون للعالم لا بد وأن يحرروا أنفسهم أولا!!

— رؤية (@ybbmURvg4k5QdkZ) October 14, 2019

وكتبت نانا: "علمني أن دولة الباطل والظلم ساعة، وأن دولة الحق والعدل إلى قيام الساعة.. وتلك الأيام نداولها بين الناس". فيما كتب رضا مؤمن: "علمني أن عماد التربية الربانية هو القلب الحي الموصول بالله تبارك وتعالى، الموقن بلقائه وحسابه، الراجي لرحمته، الخائف من عقابه، وهو المستند الوحيد الذي يقدمه العبد لربه يوم القيامة كوسيلة للنجاة".

#علمني_الأمام_البنا علمني البنا أن دولة الباطل و الظلم ساعة وان دولة الحق والعدل إلي قيام الساعة…وتلك الأيام نداولها بين الناس.. pic.twitter.com/f8LSHI4nni

— Nana (@Nana47674689) October 14, 2019

Facebook Comments