كتب أحمد علي:

 

دشن ثوار الشرقية تظاهرات الأسبوع الثوري الجديدة "صامدون" والذي دعا له التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الإنقلاب ضمن موجة"ارحل"الممتدة .

 

من فاقوس انتفض الثوار بتظاهرة حاشدة تقدمها أسر الشهداء والمعتقلين، مؤكدين مواصلة الثبات والصمود بوجه العسكر

وفي الحسينية نظم الثوار سلسلة بشرية مطالبين السيسي السفيه بالرحيل لإنقاذ ما تبقى من البلاد ومستنكرين بيع أراضي الحسينية لأمير الكويت وأنها جريمة بحق الوطن .

الثوار رددوا الهتافات والشعارات المؤكدة على الصمود في وجه العسكر رغم جرائمه ضد الإنسانية وحملات الاعتقال اليومية التي تنتهجها مليشيات الانقلاب ضد الثوار، وأنهم لن ترهبهم آلات القتل والحبس والملاحقة، وأنهم لن يفرطوا في الدفاع عن إرادتهم واختيارهم، كما لن يفرطوا في الدفاع عن أرضهم وعرضهم.

كما استنكر الثوار الجريمة البشعة بحق الأحرار في مجزرة سيارة الترحيلات والتي راح ضحيتها ثمانية من أبناء الشرقية وأنها جريمة لن تسقط بالتقادم مؤكدين أن القصاص قادم لا محالة.

رفع الثوار شارة رابعة العدوية، ولافتات أخرى تؤكد استكمال المسار الثوري بجوار علم مصر وصور الرئيس محمد مرسي وصور الشهداء والمعتقلين وسط تفاعل ومشاركة من جموع الأهالي الذين استنكروا حالة التردي والخراب التي تجتاح مؤسسات البلاد

 

https://bambuser.com/v/6855943 

Facebook Comments