معاذ هاشم

استكمالا للحراك الثوري الغاضب في ذكرى مرور عام على "مذبحتي رابعة العدوية والنهضة" على يد ميليشيات "الجيش والشرطة" انطلقت عقب صلاة الجمعة بمنطقة المطرية، مسيرة حاشدة تضم ثوار المطرية الرافضين للانقلاب العسكري والمطالبين بعودة الشرعية الدستورية للبلاد.

 

ورفع المتظاهرون خلال المسيرة شارات رابعة العدوية وصور الرئيس مرسي، ويرددون هتافات مطالبة بالقصاص لدماء شهداء مجزرتي رابعة العدوية وباقي مجازر الانقلاب الدموي.

وكانت منطقة حاشدة المطرية قد شهدت أمس مسيرة ضمت الآلاف من رافضي الانقلاب العسكري للتنديد بمجزرة رابعة العدوية والنهضة، إلا أن ميليشيات الانقلاب اعتدت على المسيرة ، وأسفر ذلك عن ارتقاء شهيد واحد على الأقل وإصابة العشرات من المتظاهرين السلميين. 

Facebook Comments