الحرية والعدالة

نظم التحالف الوطنى لدعم الشرعية بالمنوفية مساء اليوم مسيرتين تحية لصمود الرئيس محمد مرسى وثباته هو ورفاقه من قيادات الإخوان فى المحاكمات الهزلية التى تجريها سلطة القضاء الداعمة للانقلاب.

كما تأتي هذه المسيرات رفضًا لجرائم العسكر الذين أهدروا مكتسبات ثورة يناير ويجهضون التجربة الديمقراطية ويسفكون دماء المصريين كل يوم في سبيل تعزيز مكتسباتهم الاقتصادية وفرص الوصاية العسكرية على الدولة بكل مؤسساتها.

انطلقت المسيرة الأولى من مسجد الإيمان بالمنطقة الرابعة السكنية بمدينة السادات والثانية من أمام مستشفى رمد شبين الكوم.

رفع المشاركون لافتات تندد بحكم العسكر ومساوئه, كما رفعوا لافتات تطالب بإسقاط الانقلاب وعودة الشرعية كاملة وعلى رأسها عودة الرئيس الشرعي للبلاد الرئيس مرسي, ورفعوا أيضًا شارات رابعة الصمود، مطالبين بالقصاص لدماء الشهداء والإفراج الفوري عن المعتقلين.

وأكد المشاركون أنهم لن يتوقفوا وأن حراكهم الثوري مستمر حتى إسقاط الانقلاب الفاشي وأنهم لا يعترفون بأي رئيس للبلاد سوى الرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسي.

ورددوا هتافات منها: "خاين يا سيسي خنت رئيسي", "السيسي خاين السيسي قاتل السيسي يجي هنا لو كان راجل", "يسقط يسقط حكم العسكر", "الانقلاب هو الإرهاب", "الداخلية بلطجية", "المنوفية قالتها قوية مرسي رئيس ومعاه شرعية", "المنوفية قالتها قوية الحرية جاية جاية", "انزل شارك خليك راجل حكم العسكر راحل راحل", "عسكر يحكم تاني ليه هي الثورة قامت ليه", "إحنا الشعب ودي كلمتنا عسكر يحكم على جثتنا".
 

Facebook Comments