قطعت مجموعات ملثمة جميع مداخل محافظة بني سويف في ٨ نقاط مختلفة وأشعلوا النيران في إطارات السيارات ما تسبب في شلل مروري علي طريق بني سويف – القاهرة الزراعي.

من جانبها أعلنت حركة ثوار بني سويف علي صفحتها علي موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك عن مسؤليتها بمساعدة عدد من الحركات الثوررية عن عمليات القطع الثمانية ٫ مؤكدة تصعيدها ضد استمرار الممارسات القمعية لميليشيات الانقلاب فضلاً عن غلاء الاسعار ورفع الدعم عن البسطاء.

وفي سياق متصل تواترت أنباء عن استدعاء وحدات أمنية من خارج المحافظة بعد فشل الداخلية في قمع التظاهرات وسط أنباء عن حالة اضطراب وهياج بين المجندين والضباط بسبب ضغط العمل الغير مسبوق وكثرة الاحتجاجات التي تضرب المحافظة شرقاً وغرباً.

يأتي هذا التصعيد تزامناً مع الذكري الأولي لفض اعتصامي رابعة والنهضة والذي خلف آلاف الضحايا والمصابين

Facebook Comments