كتب- حسن الإسكندراني:

 

تصدر #مصر_حلوه_بس و#حال_مصر_في_كلمه، ترند موقع التواصل الاجتماعى القصير" تويتر"، رداً على ما آل حال المصريون فى عهد السيسى وتهجير الأسر القبطية ورتفاع الأسعار وانهيار الاقتصاد.

 

وجاءت تغريدات النشطاء ورواد التواصل فى اتجاه واحدا رفض لحكم العسكر ، حيث قال الدكتور أيمن نور: تحتاج للعدل والحب والعقل. وردت سوبر شيرى: ترجع لما قبل يوليو ١٩٥٢.

 

فى حين قال الإعلامى أسامة جاويش،#مصر_حلوه_بس العسكر سرقها وخربها وقسم شعبها.

 

وردت جياد الرهبة: #مصر_حلوه_بس حاكمها العسكر، وما زالت محتفظة بجمالها وبهائها لوجود الاخوان بها، مصر حلوة بس بالاخوان رجالهم وشبابهم ونساءهم وأشبالهم ومحبينهم.

 

وأضاف مغرد صعيدى: #مصر_حلوه_بس يبقي في عداله اجتماعيه وميبقاش في محسوبية، ذهب ليتقدم في الحربية فتم رفضه لأنه غير لائق، ذهب إلى التجنيد فتم قبوله 3سنين ظابط!!

وأضاف سامح سامح: #مصر_حلوه_بس.. من غير العسكر.

 

بينما غرد شاعر الثورة: #حال_مصر_في_كلمه، مصر حالها مطيّن بطين، فحكم العسكر المجانين، مصر دلوقت بقت ميكس،كل شئ فيها بقي بالعكس.

 

وأضاف طارق طه: #حال_مصر_في_كلمة، البلد اللى فيها الشاب اللى نايم في صندوق الزباله ده ،دفعت ٢٠ مليون جنيه لميسى عشان يزورها.

 

فى حين قالت مغردة الثورة: #حال_مصر_في_كلمه ،شبه دولة و #الشعب_بيعاني_من  قائمه طويله من الازمات المتلاحقة اقتصاديا سياسيا سياحيا.

Facebook Comments