أعلنت حركة "إعدام" الشبابية، المناهضة لحكم العسكر، عبر صفحتها على موقع التواصل على "فيس بوك"، أنها قامت، منذ قليل، بتوقيف سيارة شرطة كانت محملة بالبلطجية في طريقها إلى المطرية بالقاهرة.

وأشارت الحركة، إلى أن السيارة كان بداخلها 7 من البلطجية وأمين شرطة ومجند، كانوا فى طريقهم لفض إحدى المسيرات الرافضة للانقلاب العسكرى الدموى بمنطقة المطرية بالقاهرة.

Facebook Comments