نفت حركة المقاومة الاسلامية حماس ما تردد من أنباء عن وجود هدنة طويلة الأمد مع الاحتلال الصهيوني، معتبرة أن إثارة هذا الموضوع يهدف للإساءة للمقاومة، ويعد أحد أكاذيب نتنياهو في إطار صراعه الانتخابي، أو تغطية على أمور أخرى.

وقال خليل الحية، عضو المكتب السياسي لحركة حماس، في مقابلة على فضائية "الأقصى": إنه "لا صحة للمعلومات الجارية عن هدنة طويلة الأمد"، مشيرا إلى أن "وفد الحركة برئاسة إسماعيل هنية ناقش في مصر الدور المصري في اجتراح المعادلات لدعم الشعب الفلسطيني، وتفاهمات كسر الحصار، ومدى التزام الاحتلال بها، زكف يد الاحتلال عن إطلاق الرصاص على المدنيين المشاركين في مسيرات العودة".

واتهم الحية بعض الجهات الفلسطينية وغيرها بأنها تصر على تزييف الحقائق والإساءة للمقاومة الفلسطينية بطرق متعددة، مشيرا إلى أن حماس عودت الفصائل على الشفافية والشراكة، ونحن لا نخفي أيًّا من حواراتنا مع الأطراف كافة، ونعرضها على الكل الوطني"، مؤكدًا أن قضايا الهدنة الشاملة يفصل فيها فصائل العمل الوطني.

وأكد الحية حرص حركته على زيارة رئيس مكتبها السياسي لكل الدول التي يمكن أن تقدم الدعم للشعب الفلسطيني، مؤكدا حرص حماس علي مواصلة هنية مهماته في توسيع العلاقات السياسية وجلب الدعم المعنوي والسياسي والمادي وتثبيت وتأييد الشعب الفلسطيني ودعم مقاومته وصموده، مشيرا إلى أن العاملين في مكاتب العلاقات السياسية في حماس يجرون ترتيبات واتصالات مع الدول المعنية.

وفي سياق متصل، نفت حركة "حماس" التدخل في الانتخابات البريطانية المزمع عقدها الخميس 12 ديسمبر الجاري، ودعم حزب العمال، بقيادة جيرمي كوربين، وقال باسم نعيم، عضو مكتب العلاقات الدولية في حركة حماس، في تصريح صحفي: "نحن لا نتدخل في الشئون الداخلية للدول الأخرى، ولسنا طرفا في أي صراع داخلي، ولكننا نطالب أي رئيس وزراء بريطاني دعم حقوق الشعب الفلسطيني وفي مقدمتها حقه في الحرية والعودة والاستقلال".

وأضاف نعيم: "نؤكد أنه ليس لحركتنا أي ممثلين في بريطانيا، والاتهامات للحركة بالتدخل في الانتخابات ودعم زعيم المعارضة السيد جيرمي كوربين، ليس له أساس من الصحة"، مشيرا إلى أن "مواقع إعلامية إسرائيلية ومنظمات اللوبي الإسرائيلي في بريطانيا، هي التي تقف وراء هذه المزاعم لشعورها أن جيرمي كوربين أكثر إنصافا في سياساته الخارجية، ولأنه أعلن في برنامجه الانتخابي بأنه سيعترف بالدولة الفلسطينية في حال فوزه".

Facebook Comments