أكدت حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، أن مسيرات العودة وكسر الحصار في قطاع غزة؛ أضحت اليوم أقرب إلى تحقيق أهدافها وجني ثمارها بعد التضحيات العظيمة التي سطرها شعبنا الفلسطيني.

وقالت الحركة، في بيان لها، اليوم الجمعة، إن المسيرات ستظل ماضية حتى آخر رمق لإنجاز كامل أهدافها الوطنية، مشيرة إلى أن المشاركة في المسيرات تعكس التحام القيادات الوطنية بشعبنا الفلسطيني وانخراطهم في ملحمته السلمية لمواجهة مشروع تصفية القضية الفلسطينية”.

وأضاف البيان: “جمعة الوفاء لشهيد القدس “محمد دار يوسف” هي تأكيدٌ على وحدة شعبنا وتمسكه بخيار المقاومة بكافة أشكالها”.

وكانت الهيئة الوطنية لمخيمات مسيرة العودة وكسر الحصار دعت للحشد وللمشاركة الواسعة في الفعاليات والخروج من جميع قرى ومدن ومخيمات قطاع غزة نحو مخيمات العودة شرق غزة.

Facebook Comments