كتب: كريم محيي الدين

أكد الدكتور رفيق حبيب، الباحث السياسي، ان الانقلاب العسكري استهدف إعادة بناء الدولة الاستبدادية القمعية مرة أخري بعد الثورة، وإعادة سيطرة الدولة القمعية علي مقاليد الحكم ومنظومة المحسوبية والواسطة والمصالح.

وقال رفيق في دراسة اعدها بعنوان "مراحل كسر الانقلاب حتى المواجهة الأخيرة": أن الانقلاب وضع مخططا يعتمد علي إعادة بناء مرحلة التحول الديمقراطي حتى يقنع المجتمع أنه استهدف استعادة الديمقراطية، مشيرا إلي أن الانقلاب اتبع سياسية الأمر الواقع حتى يخضع الجميع لخريطة الطريق.

واوضح أن الانقلاب بحث عن شرعية جديدة دون ان يتمكن من فرض الأمر الواقع ، في محاولة للسيطرة علي مجمل الأوضاع في مصر.

Facebook Comments