سيد فودة

 

أقام محمد دياب المحامي دعوى أمام محكمة القضاء الإداري ضد كل من حازم الببلاوي رئيس حكومة الانقلاب، والمستشار عدلي منصور، واللواء محمد إبراهيم وزير داخلية الانقلاب، ووزيري العدل التضامن الاجتماعي، في حكومة الانقلاب بصفتهم، لتعسفهم في استعمال السلطة وعدم مشروعيتهم وصدور قرار اعتبار جماعة الإخوان جماعة إرهابية

أكدت الدعوي رقم ٢٦٦١٤ لسنة ٨٦ قضائية على التضرر اللاحق تجاه مقيم الدعوى من قرار إدراك جماعة الإخوان المسلمين باعتبارها جماعة إرهابية

ودفع مقيم الدعوى خلال الأوراق بعدم المشروعية واغتصاب السلطة وتعسف استعمال السلطة، علاوة ما لحق به من ضر كبير لكونه يدافع عن بعض القضايا المتهم فيها المتظاهرين من يوم الانقلاب (3 يوليو 2014) إلى الآن، الذي ترتب عليه تهديد ووعيد من العامة في الشارع الذي يقطن فيه، ووصفه هو وبناته بأنهم إرهابيون .

Facebook Comments