تعيش مصر أسوأ عصورها، فالقتل للمصريين لا يترك صغيرًا ولا كبيرًا، حيث تستيقظ أو تمسي على كارثة كما حدث مساء أمس، بعدما لقيت 3 تلميذات مصرعهن وأصيب 10 تلاميذ، إثر حادث تصادم مروع بين أتوبيس مدرسة خاصة وسيارة ملاكي بطريق “الإسكندرية- القاهرة” الصحراوي.

ووفقًا لمصدر خاص لـ”بوابة الحرية والعدالة”، فقد وقع الحادث بين أتوبيس مدرسة البارونات الخاصة وسيارة ملاكي، أمام قرية أحمد عرابي بطريق “الإسكندرية – القاهرة” الصحراوي.

وأضاف المصدر أن طريق “الإسكندرية” يطلق عليه طريق الموت، وقدم السائقون وأصحاب الشركات والمنتجعات هناك عشرات الشكاوى لإصلاحه دون رد أو تنفيذ، حتى وقعت الكارثة وغيرها من الحوادث يوميا!.

أسماء  الضحايا

وحصلت “بوابة الحرية والعدالة” على أسماء الضحايا، والتي ضمت 3 تلميذات هن “شذا محمد حسين، 9 سنوات، وجودي محمد حسين، 8 سنوات، ورندا عماد منصور، 8 سنوات”، وجرى نقل الجثث لثلاجة حفظ الموتى بمستشفى العامرية العام.

وأسفر الحادث كذلك عن إصابة 8 تلاميذ هم: أروى محمد حسين عوض “11 سنة”، سلمان ضيف سالم “12 سنة”، مصطفى عبد اللطيف محمد سالم “7 سنوات”، عبد الرحمن ضيف سالم “11 سنة”، ريان حسن إبراهيم “9 سنوات”، أحمد سعد عبد التواب “6 سنوات”، علي سليم يوسف سالم “8 سنوات”.

فيما أصيب شخصان يحملان الجنسية العراقية، من مستقلي السيارة الملاكي، وهما “أحمد لطيف ياسر خليفة، 37 عامًا، وحنان غالب عيد، 32 عامًا”.

أكثر المحافظات وقوعًا للحوادث

ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية، فإن مصر تُعد من أسوأ 10 دول في حوادث الطرق على مستوى العالم، وتختلف نسب وقوع الحوادث من محافظة لأخرى عام 2017، مقارنةً بنسبة التكدسات المرورية فجاءت كالتالي:

القاهرة والدلتا 48%، القناة وسيناء 13%، شمال الصعيد 17%، جنوب الصعيد 12.%

أكثر السيارات تعرضًا للحوادث حسب الجهاز المركزي للتعبئة والنقل هي: سيارات النقل العام تمثل نحو 40%، و34% للسيارات الملاكي، و9% لسيارات الأجرة، و10% سيارات أخرى.

مصر الأولى عالميًا

تفقد مصر مواطنًا كل نصف ساعة تقريبًا نتيجة حوادث الطرق، ففي حين يتراوح المعدل العالمي لقتلى حوادث الطرق بين 10 و20 شخصا لكل 10 آلاف مركبة، يصل هذا المعدل في مصر إلى 25، أي يزيد بنسبة 150% على المعدل العالمي، ففي حين يتراوح المعدل العالمي لقتلى حوادث الطرق بين 4 و20 شخصا لكل 100 كيلو متر، فهذا المعدل يصل في مصر إلى 131 قتيلا، أي نحو 30 ضعف المعدل العالمي، ومن حيث مؤشر قسوة الحوادث، فمصر تفقد 22 مصابًا من بين كل 100 مصاب في هذه الحوادث، بينما المعدل العالمي لا يزيد على 3 قتلى لكل 100 مصاب.

وأكد تقرير منظمة الصحة العالمية، أنه يموت 1.3 مليون شخص سنويًا بسبب حوادث الطرق، ويعاني ما بين 20 إلى 50 مليون شخص من إصابات غير مميتة، ويقدر أن إصابات الطرق تشكل 1.7% من مجمل السنوات التي يعيشها المصاب بالإعاقة.

وأكد التقرير أن مصر احتلت النسبة الأعلى في وفيات حوادث الطرق على مستوى العالم بمعدل 41.6 لكل 100 ألف نسمة، طبقا لدراسة استقصائية أعدتها المنظمة، تم البدء فيها منذ عام 2012 وانتهت في 2014، وشملت 178 بلدًا، وترتفع معدلات الإصابة والوفيات بين الشباب، ويؤدي أيضًا فقدان الدخل إلى تأثر الأسر والمجتمعات.

Facebook Comments