تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، تأكيدات باعتداء رئيس مباحث سجن طنطا العمومي، المقدم وائل الشارود، على المعتقلين بالضرب والسب وإغراقهم بالماء البارد، بعد إعلان إضرابهم عن الطعام منذ 9 مارس، وهددهم بالتغريب والتعذيب والتصفية إذا أبلغوا ذويهم وأوصلوا الأمر للإعلام.

وأضرب المعتقلون في سجن طنطا بالتزامن مع إضراب مماثل من معتقلي سجن برج العرب؛ للمطالبة بحقهم في التريض، حيث إنهم لا يخرجون إلا ساعة كل يوم على فترتين، ولا يوجد حمامات في الزنازين ولا ماء للطهارة والوضوء.

وطالب المعتقلون بحقهم في العلاج، مؤكدين عدم توافر أدني مقومات الرعاية الصحية، وطالبوا بزيارة عادية لأن الزيارة هناك تتم عن طريق سلك، ولا يستطيع الأهالي رؤية أو مخاطبة ذويهم، فضلا عن تخفيف الأعداد في الزنازين، حيث إنهم يسكنون ٦ أفراد في غرف ضيقة لا تتجاوز ٢ متر في ٢.٥ متر.

Facebook Comments