دعت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الحقوقية الدولية سلطات الانقلاب العسكري في مصر إلى ضمان حق المواطنين في الاحتجاج السلمي، مؤكدة أن التظاهر حق، وطالبت أجهزة النظام الأمنية بالكف عن استخدام العنف الوحشي ضد المتظاهرين.

وحثَّت المنظمة، في بيان لها، "شركاء مصر الدوليين والأمم المتحدة على دعوة حكومة الانقلاب إلى احترام حقوق شعبها".

وشهدت مصر، مساء أمس الجمعة 20 سبتمبر 2019م، مظاهرات عارمة تطالب برحيل رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، فيما سجلت عمليات قمع واعتقال بحق متظاهرين في عدد من المحافظات.

وعقب انتهاء مباراة الأهلي والزمالك في بطولة السوبر المصري، الجمعة،  والتي هتفت خلالها جماهير الأهلي والزمالك ضد رئيس الانقلاب، خرجت التظاهرات في محافظات القاهرة والجيزة والسويس والغربية والدقهلية والإسكندرية والمنيا والشرقية وكفر الشيخ ومرسي مطروح وغيرها.

وردد المتظاهرون هتافات ضد رئيس الانقلاب، وطالبوا بإسقاطه، فيما تصدر وسم #ميدان_التحرير أعلى الوسوم تداولا في مصر، بأكثر من 115 ألف تغريدة خلال أقل من ثلاث ساعات منذ انطلاقه.

Facebook Comments