أعلنت مؤسسة تومسون رويترز، اليوم، عن إغلاق موقع "أصوات مصرية"- وهي منصة أخبار ومعلومات تأسست في مصر- بسبب عدم القدرة على تأمين الأموال اللازمة.

حيث لم تنجح الجهود المكثفة التي بذلتها مؤسسة تومسون رويترز لإيجاد الأموال اللازمة لتغطية النفقات للمنصة في مصر، وبالتالي سيتوقف الموقع عن العمل بعد 31 مارس.

وكان الموقع الإلكتروني قد أطلق ثورة 25 يناير، في الفترة التي سبقت الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في البلاد. وقد تحول بعد ذلك إلى مصدر رائد للأخبار المستقلة حول القضايا السياسية والاجتماعية والثقافية والاقتصادية في مصر، باللغتين العربية والإنجليزية.

يشار إلى أن موقع "أصوات مصرية" يحظى بثقة جمهور غفير من القراء، وقد اعتمد هؤلاء على ما وفره الموقع الإلكتروني من تغطية دقيقة ومتوازنة وممتازة للشئون السياسية والاقتصادية وقضايا المرأة والأخبار العامة.

Facebook Comments