كتب أحمدي البنهاوي:

قالت وكالة "رويترز" للأنباء، إن صاروخا أطلقته اليوم كوريا الشمالية في إطار تجريبي للصواريخ الاعتراضية الموجهة الجديدة أرض-جو سقط في المنطقة الاقتصادية باليابان المجاورة.

وقبل قليل أعلنت كوريا الشمالية إطلاقها تاسع تجربة صاروخية خلال هذا العام، والثانية في أقل من 10 أيام، وأن الزعيم الكوري الشمالي (كيم جونغ أون) أشرف بنفسه على الإطلاق.

وذكرت الوكالة الكورية الشمالية للأنباء أن هذه التجربة تهدف إلى تثبيت الأداء القتالي لنظام الصواريخ الاعتراضية الجديدة التي صممها المهندسون تلبية للاستراتيجية العسكرية للبلاد، وإلى تحديث النظام وتدقيقه.

وحسب جيش كوريا الجنوبية فإن بيونغ يانغ أطلقت قذيفة مجهولة، من منطقة ونسان على ساحلها الشرقي باتجاه الشرق.

وقال مكتب هيئة الأركان المشتركة في كوريا الجنوبية، في بيان إن رئيس البلاد عقد اجتماعا لمجلس الأمن الوطني.

وقال مكتب هيئة الأركان المشتركة فى كوريا الجنوبية، فى بيان إن الجيش أبلغ الرئيس مون جيه، على الفور بعملية الإطلاق.. وإن الرئيس دعا إلى عقد اجتماع لمجلس الأمن الوطنى فى الساعة 7:30 صباح الاثنين بالتوقيت المحلى لكوريا الجنوبية.

غير أن وكالة الأنباء المركزية الكورية، لم تبين طبيعة السلاح على وجه الدقة أو موعد التجربة التى قالت إن أكاديمية علوم الدفاع الوطنى نظمتها، وهى وكالة مدرجة على القائمة السوداء، ويعتقد أنها تطور صواريخ وأسلحة نووية.

وكانت كوريا الشمالية نفذت تجربة لإطلاق صاروخ باليستي في الـ21 من الشهر الجاري قبالة ساحلها الشرقي.

Facebook Comments