لليوم الثاني على التوالي استمر رواد موقع “تويتر” في تداول هاشتاج “#سيناء_بتنزف” تنديدا بالانتهاكات المتكررة من قبل سلطة الانقلاب العسكرية بحق الأهالي، وآخرها قتل الأبرياء بالرصاصات الطائشة.

وصب النشطاء غضبهم على الانتقام البربري من أهالي سيناء طوال سنوات الانقلاب الست؛ حيث كتبت حورية: “سيناء التي ارتوت بدماء الشهداء ما زالت تدفع ثمن خيانة الجبناء”.

وأضافت: 6 أكتوبر كنت يا جيشنا.. بتحارب علشان أراضينا ..ليه دلوقتي عشان الخاين..بتقتل وبتدبح فينا”.

وشن المغردون هجوما على المنقلب السيسسي؛ لفشله في وقف نزيف الدماء في سيناء من قوات الجيش أو المدنيين، وكذلك إخلاء مناطق من شبه الجزيرة من سكانها وتهجيرهم قسريا، تمهيدا لدور لها في خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لتصفية القضية الفلسطينية المعروفة بـ”صفقة القرن”.

وكتب حساب “الثورة تجمعنا”: “‏السيسي العميل قام بتهجير أكثر من 100 ألف أسرة من أهالي سيناء… اسأل نفسك وحاول تستخدم عقلك لمدة دقائق من هو المستفيد الأول من اخلاء سيناء وتحويلها إلى صحراء. #سيناء_بتنزف”.

وتساءلت أفنان “‏‎#سيناء_بتنزف.. كيف يمكن أن يعيش الناس في وسط رصاص عشوائي”. ونقلت حرة “‏‎#سيناء_بتنزف .. داخلية الانقلاب تعلن عن اغتيال 11 من أبناء العريش”.

ومع صورة الضحية كتبت رؤية: “‏‎#سيناء_بتنزف.. استشهاد فتاة بجوار المعهد الأزهري بالعريش إثر طلق طائش.. الشهيدة بإذن الله رغد محمد جمعه 25 سنة.. إنا لله وإنا إليه راجعون ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم”.

وغردت حفيدة البنا.. تفويض مفتوح من العميل الخاين السيسي للصهاينه بالعمل فيها بعد قصفها.

وأضاف ريماس: “‏‎#سيناء_بتنزف.. العسكر يقوموا بتهجير أهالى سيناء من أجل صفقة القرن ولا يهمهم ماذا سيحدث لأهالي سيناء”. كما نقلت أسماء مع صورة للضحية: “‏‎#سيناء_بتنزف.. استشهاد الأستاذ أحمد يعقوب الصباغ اثر انفجار حادث سيناء.. إنا لله وإنا إليه راجعون.. وبحتسب عند الله شهيد باذن الله”.

وقالت إيمي: “‏‎#سيناء_بتنزف.. إن تهجير أهالي سيناء يأتي ضمن مخطط كبير يستهدف تصفية القضية الفلسطينية عبر إقامة دولة بديلة على جزء من أراضي سيناء وقطاع غزة بهدف إنهاء الصراع….”. وكتب محمود: “‏‎#سيناء_بتنزف.. مسلحون يقتلون العسكريين (فيرد العسكريون بقتل المدنيين.. مقتل 7 مدنيين في استهداف منزل بقذيفة مدفعية أطلقها الجيش غرب)”.

وكتبت الشيماء: يقتل الأبرياء ثم يتهم الشرفاء بالإرهاب ولا إرهاب في مصر إلا السيسي وعصابته.وتابعت: لصالح من يتم إجبار أهل سيناء علي مغادرتها ..لأجل صفقة القرن وتمكين الصهاينه.

وأضافت: دماء وتفجير وحرب وأطفال يقتلون بلا ذنب وأرض تباع وعرض يستباح تدمير وفساد وظلم وذل  ..ملخص حكم الانقلاب الغاشم..سيناء الجريحه دمرها العسكر منذ بدأ حكمهم فرطوا بأرضها ظلموا أهلها هجروا شعبها ..فاللهم كن للمظلومين ناصرا

وغرد حساب “الإسلام هو الحل” : قتل وتهجير يوميا لأهالي سيناء من أجل إنجاح مخطط الصهاينة في إخلاء سيناء.

وأضافت مها صبرى..السيسي يقوم بتهجير اهالي سيناء وهدم منازلهم وتجريف أراضيهم وقطع ارزاقهم كل هذا من أجل تنفيذ صفقة القرن.

Facebook Comments