كتب رانيا قناوي:

علق الإعلامي الشاب أحمد بحيري عن عدد من الأخبار التي شغلت الرأي العام في الأسبوع المنصرم، وعلى رأسها فيلم العساكر الذي أتجته قناة الجزيرة، ويتحدث عن حالة القمع والسخرة التي يتعرض لها المجنون الغلابة في كتائب الجيش، كما تناول محاولات اغتيال السيسي الوهمية التي يروجها نظام الانقلاب وإعلامه.

كما تناول البرنامج أزمة اختفاء السكر، وترويج إعلامي الانقلاب أحمد موسى بأن الأزمة سببها تجار حلوى مولد النبي، والزعم بتورطهم في إخفاء السكر لاستغلاله في إنتاج الحلوى.

وعن فيلم العساكر، قال بحيري، على الرغم من أن الفيلم تناول أوضاع العساكر بشكل بسيط جدا، إلا أن الهجمة الإعلامية الشرسة لإعلام الانقلاب ضد الفيلم كشفت حجم المخاوف التي يشعر بها العسكر من رصد أي حالة من حالات السخرة التي يتعرض لها المجندون في كتائب العسكر لصالح زوجات الضباط وأبنائهم.

كما سخر من تصريحات مظهر شاهين، إمام وخطيب مسجد عمر مكرم الأسبق، الذي اعتبر أن الكيان الصهيوني ليس عدوا لمصر، في الوقت الذي اعتبر فيه أن العدو الحقيقي لمصر هو قطر وتركيا.

كما تناول بحيري خبر رفع الجمارك عن استيراد الدواجن المستوردة، وتعليقات عمرو أديب ساخرا من اعتراض الشعب المصري على رفع الجمارك نظرا لتهديد صناعة الدواجن في مصر.

Facebook Comments