رامي ربيع

قال الدكتور عبدالله الأشعل، مساعد وزير الخارجية الأسبق: إن دور مصر الإقليمي والعربي انتهى منذ عام 1967، وانضمت مصر بعد 1980 إلى المعسكر الصهيوني الأمريكي.

وأضاف الأشعل- في مداخلة هاتفية لبرنامج الشرق اليوم على قناة الشرق- أن هناك انفصالا بين مصلحة النظام ومصلحة الدولة في جميع الدول العربية، وكل الحكام العرب يرون أن من مصلحتهم أن يكون بينهم وبين الكيان الصهيوني وأمريكا تحالف، مضيفا أن الجامعة العربية هي رمز انضمام فقط ولا تهتم بوجود كيان أو تحالف عربي.

وأوضح أن إسرائيل هي كيان غريب وسط المنطقة العربية، وهي مثل السرطان، فإما أن تقضى على المنطقة أو تقضى عليها المنطقة، موضحا أن تمدد المشروع الصهيوني لم يكن ليصل إلى مستواه الحالي إلا بعد أن تم إقصاء مصر ودورها القوى فى المنطقة.

Facebook Comments