كتب حسن الإسكندراني:

واصل الناشط والإعلامى الشاب الدكتور علي، حلقات برنامجه "ألش خانة" عبر موقعه الرسمى في "يوتيوب"، التي كان آخرها حلقة "الابتذال ملا الشوال".

تطرق "ألش خانة" إلى عدة محطات كان من بينها المشهد المؤسف الذى تم فيه بيع قطعة من أرض مصر وتصويت نواب العار والخيانة على بيع "تيران وصنافير" واعتمادها من قبل رئيس مجلس نواب الدم علي عبدالعال بصورة مبتذلة، حتى أنه أخطأ فى نطق مقدمة الاتفاقية التي قال فيها: "توقيع الاتفاقية بين مصر والمملكة العصبية".

كما تناول الابتذال والإسفاف المستمر من قبل دول مجلس التعاون الخليجى والحصار المفروض على قطر، بسبب فبكرة خبر والقيام بقرصنة على الموقع الرسمى لوكالة أنباء قطر "قنا".

وعرج "ألش خانة "على الابتذال من خلال تغريدة غير مكتملة للرئيس الأمريكى دونالد ترامب التى ثارت حولها التكنهات إلى أي مدى يتحدث؟ وما مضمون الرسالة؟ وهو ما دفع المتحدث الرسمى للبيت الأبيض لقول إن الأمر سيكون مهما للغاية بسبب تلك التغريدة.

وواصل الحديث، حول انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبى وحديث تريزا ماى -رئيسة وزراء بريطانيا- التى أعلنت ضم أحد مخبولي السياسة "حسب وصفه" إلى فريق علمها، وهو الذى أغرق بريطانيا من قبل فى عدة إساءات للدول من "أوباما وبوتين والرئيس التركى رجب طيب أوردغان".

واختتم حديثه بقول "مشهد التنازل عن تيران وصنافير في برلمان عبدالعال وابتذاله وإسفافه مش غريب على مرحلة العته والهطل اللي وصل لها العالم من أول أمريكا أم ترامب لحد منطقتنا التعيسة.. ما تتكسفش.. انت مش لوحدك!".

Facebook Comments