كتب- رامي ربيع:

 

قال المهندس أسامة سليمان عضو لجنة الدفاع والأمن القومي ببرلمان 2012م: إن عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري، لجأ لسلاح الصدمة وإشاعة عقيدة الخوف لتثبيت حكمه من خلال مجموعة من الأدوات منها القتل في الميادين وخارج طار القانون ومحاربة المواطنين في أرزاقهم ولقمة عيشهم حتى اجبر المواطنين على الرضاء بالحالة الدونية التي وصلوا لها.

 

وأضاف سليمان، في حواره مع برنامج قصة اليوم على قناة مكملين، أن سلاح عقيدة الخوف مؤقت ويتوقف على قدرة الشعب على الالتفاف حول قيادة جديدة للتخلص من الانقلاب العسكري.

 

وأوضح سليمان أن السيسي لا يزال ورقة رابحة لداعميه ويمكن استخدامها لفترة ثانية وهو ما يراهن عليه السيسي ولهذا يسعي لتنفيذ أجندته بأسرع وقت من خلال مخططات عدة منها تعديل الدستور وإجراء انتخابات ديكورية على غرار الانتخابات عام 2014 .    

Facebook Comments