كتب – رانيا قناوي

تظاهر المئات من المصريين المقيمين في الولايات المتحدة الأمريكية، احتجاجا على زيارة قائد الانقلاب العسكري، اليوم الاثنين، ونظم العشرات من أبناء الجالية المصرية في واشنطن ونشطاء حقوقيون وقفة احتجاجية أمام نصب واشنطن بالتزامن مع استقبال عبد الفتاح السيسي بأمريكا.

وتنكر رجل في زي السيسي، مرتديا بدلة عسكرية وقناعا يشبه السيسي، وأخذ خلال التظاهرة اللافتات من المعارضين ومزقها في إشارة إلى معاناة مصر من "القمع وانعدام حرية التعبير".

ويلتقي عبد الفتاح السيسي بالرئيس الأمريكي دونالد ترمب في واشنطن في زيارة رسمية يأمل السيسي من خلالها الحصول على استمرار الدعم الأمريكي في تصفية المعارضة المصرية، وانتهاكات نظامه في السجون والمعتقلات.

وقال موقع "ديبكا" الإسرائيلي، إن ترامب والسيسي سيناقشان اليوم مسألة تشكيل تحالف عسكري مصري أردني إسرائيل لقتال تنظيم داعش، لافتا إلى أن تقديرات المخابرات الأمريكية تفيد بأن القوات المصرية بسيناء تجد صعوبة في حسم المعركة لصالحها، وأنها تعاني من بطء في تحريك قواتها وتفضل البقاء داخل معسكراتها وقواعدها بدلا من المخاطرة بالتحرك بحرية في أنحاء سيناء.

شاهد الفيديو

 

Facebook Comments