كتب- حسن الإسكندراني:

 

في محاولة لإرهاب الشعب وإرغامه على دفع فواتيره الباهظة، كشف مصدر بوزارة الكهرباء والطاقة بحكومة الانقلاب، أن الوزارة ستبرم اتفاقًا مع شركة فالكون، لقراءة عدادات الكهرباء، بزعم ضعف عدد الكشافين التابعين للوزارة.

 

وأضاف المصدر في تصريحات صحفية، الثلاثاء، أنه حتى الآن لم يتم التطرق لتفاصيل الاتفاق وسيتم الإعلان عن أهم بنوده فور التوقيع. 

 

كان وزير الكهرباء بحكومة الانقلاب محمد شاكر قد كشف سابقًا في مؤتمر صحفي، أن الوزارة تدرس التعاقد مع جهة سيادية للاستعانة بها في قراءة العدادات تعويضًا للنقص في عدد الكشافين والذين يبلغ عددهم 10 آلاف، زاعمًا الاستعانة بجهة سيادية إلى أن المعلومات الخاصة بقواعد البيانات في وزارة الكهرباء تعد أمنا قوميا.

 

وواصلت "فالكون" التابعة للعسكر سيطرتها على الأعمال المدنية والتي تمثلت في الاستحواذ على تأمين "امتحانات الثانوية العامة" و"مباريات كرة القدم "، فضلاً عن تعاقدها مع 19 جامعة لتأمينها ضد ما أطلقوا عليه شغب الطلاب  وتأمين المطارات.

تأمين الجامعات

 

تأمين المباريات

Facebook Comments