كتب: حسن الإسكندرانى
اغتال جهاز الموساد الإسرائيلي المهندس محمد الزواري، المتخصص في تطوير طائرات الاستطلاع فى تونس، وفق القناة العاشرة الإسرائيلية.

وبحسب مصادر صحفية، فقد اغتال "الموساد" المهندس محمد الزواري بطلقات نارية، مساء أمس، بمدينة صفاقس بتونس، والمعروف بأنه أحد المتخصصين في تطوير طائرات الاستطلاع.

من جانبه، أعلن رئيس حركة النهضة التونسية راشد الغنوشي، الجمعة، عن أن اغتيال مهندس الطيران محمد الزواري عملية إرهابية تقف وراءها "قوى شيطانية دولية".

وعبر الغنوشي، في تصريحات صحفية، عن أسفه لاستقالة المدير العام للأمن الوطني "عبد الرحمن حاج علي"، عقب اغتيال مهندس الطيران .

وتم اغتيال مهندس الطيران محمد الزواري، الذي كان رئيس جمعية الطيران في الجنوب، والتي كانت تعمل على تدريب الشباب التونسي على تصنيع طائرات بدون طيار، يوم 15 ديسمبر، بإطلاق ثلاث طلقات نارية مباشرة إلى رأسه، ما يرجح أن القاتل متمرس على استعمال السلاح، كما أنه أطلق خمس طلقات أخرى لتأكيد وفاته.

Facebook Comments